الجمعية الخيرية الإسلامية بالناظور تنفي إستلامها سلعا محجوزة..! ورئيس قسم الشرطة الإدارية “نجيب الزروالي” في “قفص الإتهام”

الجمعية الخيرية الإسلامية بالناظور تنفي إستلامها سلعا محجوزة..! ورئيس قسم الشرطة الإدارية “نجيب الزروالي” في “قفص الإتهام”

بلا حدود / م.الواتي

علمت جريدة بلا حدود من مصدر موثوق، أن العشرات من الأشخاص بصفتهم باعة متجولين وأصحاب عربات خضر وفواكه وفراشة توافدوا على مقر الجمعية الخيرية الإسلامية بالناظور، للتأكد من توصل هذه الأخيرة بسلعهم التي سبق وأن تمت مصادرتها من قبل الشرطة الإدارية التابعة لبلدية الناظور، بعدما شنت الشهر الماضي بتنسيق مع السلطات المحلية في المدينة حملات لتطهير الملك العام وتحرير الأرصفة والشوارع والساحات من قبضة الباعة الجائلين، (بالقرب من سوق أولاد ميمون _ ساحة الشبيبة والرياضة _  الساحة المقابلة لبنك المغرب). 

غير أن هؤلاء الأشخاص الذين جاؤوا مستفسرين فوجئوا بجواب إدارة المؤسسة الخيرية، التي نفت بشكل قاطع إستلامها لأي من المحجوزات، أي أن لا شيء من تلك الخضر ولا الفواكه.. ولا حتى قشورهما، قد وصل إلى مقر الجمعية الخيرية الإسلامية، وبالتالي لم يستفيد منها نزلاء ونزيلات نفس المؤسسة، مما يجعل رئيس الشرطة الإدارية “نجيب الزروالي” بصفته المدبر الرئيسي في تصريف ما تمت مصادرته من الفراشة والباعة المتجولين والتجار غير النظاميين… في “قفص الإتهام”، كما أنه مطالب بتقديم توضيح للرأي العام حول مصير هذه المحجوزات وكميتها، والوجهة (المظلمة) التي سلكتها..؟ ولنا عودة في الموضوع…

Comments

comments

رابط مختصر
2018-10-04
بلاحدود