خطير..الشرطة القضائية بالرباط تعتقل امين عام لحزب ” الحوت” بسبب 100 شكاية وردت في حقه

hicham kaddouri
2018-04-02T10:49:06+00:00
أخبار المغربالرئيسية
hicham kaddouri2 أبريل 2018آخر تحديث : منذ 3 سنوات
خطير..الشرطة القضائية بالرباط تعتقل امين عام لحزب ” الحوت” بسبب 100 شكاية وردت في حقه

بلا حدود: مراسل

اعتقلت مصالح الشرطة القضائية التابعة لولاية أمن الرباط، مساء الجمعة الاخير ، ( ج. م )، أمين عام حزب الاتحاد المغربي للديموقراطية (غير ممثل في البرلمان) ومحام بهيئة الرباط، بموجب مذكرة بحث صدرت في حقه بعد تقديم عدة شكايات تتهمه بالاستيلاء على أكثر من 3 ملايير سنتيم، عبارة عن ودائع حصل عليها بموجب تنفيذ حكم قضائي.

و حسب مصادر الجريدة الاكترونية “بلا حدود”، فأن المتهم كان موضوع مذكرة بحث منذ مدة، بعد توصل النيابة العامة بعدة شكايات تتهمه بالاستيلاء على 3 ملايير سنتيم، تعود لعائلة تتحدر من نواحي دار الكداري التابعة لإقليم القنيطرة، والتي انتدبته للترافع في ملفاتها ضد ثلاث شركات كبرى دخلت مع العائلة والورثة في منازعات حول الأراضي التي تملكها بالمنطقة مطالبين بتعويضهم ماديا.

و كشفت نفس مصادر ، أن أزيد من 100 وريث تقدموا، في ابريل 2017، بشكايات ضد المحامي وزعيم حزب الذي مثل يوم الجمعة الماضي أمام المحكمة الابتدائية بالرباط، تتهمه بالاستيلاء على ودائعهم المالية التي حكمت بها المحكمة في ثلاثة ملفات تخص الأراضي التابعة لهم بمنطقة الغرب.

و أكدت المصادر ذاتها أن الموقوف كان يرفض تسليم الودائع المالية للورثة رغم صدور حكم قضائي لصالحهم، مع تقديمه مبررات واهية.

من ناحية أخرى، يواجه زعيم الحزب شكايات أخرى تقدم بها مستشار جماعي يشغل منصب نائب رئيس مجلس مدينة الرباط، تتعلق بشيكات بدون رصيد، تبلغ قيمتها حوالي 50 مليون سنتيم.

و أضافت أن هذا المستشار كان ينتمي إلى الحزب الذي يقوده المتهم الرئيسي، قبل ترشحه في الانتخابات الجماعية الأخيرة بلون حزب سياسي آخر، فيما يتهمه ( ج. م ) بسرقة الشيكات موضوع الشكايات التي تقدمها إلى النيابة العامة ومن جهة أخرى يواجه ( ج. م ) عدة شكايات تقدم بها سكان حي الانبعاث بمدينة سلا، بعدما قام بشراء الحي بكامله.

Comments

comments

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.